الرئيسية / فضاء / محطة الفضاء الدولية وعودة آمنة لروادها

محطة الفضاء الدولية وعودة آمنة لروادها

رائدة الفضاء الأمريكية بيجي ويتسون

في مساء يوم السبت الماضِ والذي يوافق 3 سبتمبر في الساعة 9.21 مساءً حسب التوقيت الصيفي الشرقي، في جنوب شرق مدينة دززكزغان في كازاخستان، هبطت بأمان رائدة الفضاء (بيجي ويتسون-Peggy Whitson)، والتي سجلت عدة تسجيلات فضائية أثناء مهمتها على متن محطة الفضاء الدولية بصحبة باقي أفراد الطاقم كلًا من (جاك فيشر- Jack Fischer) من ناسا و القائد (فيودور يورشيخن- Fyodor Yurchikhin) من روسكوسموس.

هبوط (Soyuz MS-04) القادمة من محطة الفضاء الدولية حاملةً معها رواد الفضاء التابعين لناسا في كازاخستان. Credits: NASA TV

بينما كانوا يعيشون ويعملون على متن المختبر المداري الوحيد في العالم، ساهم كلًا من ويتسون و فيشر في مئات التجارب في علم الأحياء، والتكنولوجيا الفضائية، والعلوم الفيزيائية وعلوم الأرض. ورحبوا بعدة مركبات شحن فضائية ترسل أطنان من الإمدادات والتجارب البحثية، وتولوا 6 مسارات فضائية مشتركة لإجراء الصيانة و تطوير المحطة.

وكان هناك بحوث إضافية شملت تحقيق الأجسام المضادة التي يمكن أن تزيد من تأثير الأدوية لعلاج السرطان، ودراسة علم وظائف الأعضاء النباتية والنمو في الفضاء باستخدام موطن النبات المتقدمة. كما قامت وكالة ناسا بربط الجزءISS CREAM  في خارج المحطة الفضائية؛ والتي تساعد الآن في تتبع الأشعة الكونية القادمة من المجرة.

تلقى أعضاء الطاقم مجموعة من سبع حمولات أثناء مهمتهم، وأطلقت مركبةH-II  اليابانية إلى المحطة الفضائية في ديسمبر 2016 لتسليم بطاريات ليثيوم-أيون جديدة التي تم تركيبها مستخدمًا مزيج من الروبوتات والممرات الفضائية. وصلت المركبة المدارية ATK المحطة في إبريل في مهمة الشركة السابعة لإعادة الإمداد التجاري. وأكملت 3 مركباتSpaceX Dragon  المهمات التجارية لإعادة التجهيزات إلى المحطة في فبراير و يونيو وأغسطس. وقدمت ISS Russia مركبة فضاء لدفع البضائع إلى المحطة في فبراير ويونيو.

وتمثل عودة وايتسون الانتهاء من مهمة استمرت لـ 288 يومًا بدأت من نوفمبر الماضي وشملت 122.2 ميلون ميل و4623 مدارات من الأرض وهي ثالث أطول بعثة في المحطة. وأثناء زيارتها الأخيرة قامت بالسير على 4 ممرات فضائية، وبذلك بلغ مجموع مسيرتها المهنية 10. مع مجموع 665 يومًا في الفضاء، وتحمل وايتسون الرقم القياسي الأمريكي فهي في المركز الثامن في قائمة التحمل على مدار الوقت.

وبالنسبة لرائد الفضاء فيشر والذي بدأ في أبريل قد أكمل 136 يومًا في الفضاء، وقد أجري فيهما أول و ثاني تجربة السير في الفضاء، ويورشيخن الذي بدأ مع فيشر لديه الآن 673 يومًا في الفضاء، وقد وضع في المركز السابع على قائمة التحمل.

وتواصل (إكسبيديشن 53-Expedition 53) تشغيل المحطة، مع(راندي بريسنيك-Randy Bresnik) من ناسا في القيادة، و(سيرجي ريازانسكي-Sergey Ryazanskiy) من روسكوسموس و(باولو نيسبولي-Paolo Nespoli) من وكالة الفضاء الأوروبية (ESA) يعملون كمهندسين طيران. وسيعمل الطاقم المكون من ثلاثة أشخاص على  المحطة حتى وصول رواد فضاء ناسا (مارك فاندي هاي-Mark Vande Hei) و(جو أكابا-Joe Acaba) و(ألكسندر ميسوركين-Alexander Misurkin) من روسكوسموس، ومن المقرر أن يبدأ فاندى هاي وأكابا وميسوركين يوم 12 سبتمبر من بايكونور بكازاخستان.

 

ترجمة: إسراء عادل

مراجعة وتدقيق: Mohammed Abkareno

المصدر: NASA

عن Esraa Adel

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مركبة (فوياجر) الفضائية، أربعون عامًا من الإنجازات

مركبتي (Voyager 1) و(Voyager 2) أكثر مركبتين قطعتا مسافةً بعيدًا عن الأرض، ...