منطق

المنطق هو دراسة صور الفكر وطرق الاستدلال السليم، وفي المقام الأول يُدرَس في تخصصات الفلسفة، والرياضيات، وعلم الدلالة، وعلم الحاسوب.
يعتبر أرسطو أول من كتب عن المنطق بوصفه علمًا قائمًا بذاته، وسميت مجموعة بحوثه المنطقية أورغانون، فكان القياس في نظر أرسطو هو صورة الاستدلال، ولكن بقيام النهضة الأوروبية ونهضة العلوم الطبيعية أصبح المنطق علمًا مختلفًا نوعا ما عن منطق أرسطو فظهر منطق الاستقراء الذي كان رائده فرانسيس بيكون واستكمله بعد ذلك جون ستيوارت ميل.
هناك أيضًا جانب المنطق الرياضي الذي ابتدأه ليبنتز وعدّله برتراند راسل الذي ربط الرياضيات بالمنطق وجعلها امتداد له.

العقيدة والمنطق: بين جلال الوحي وسلطة العقل. (1)

العقيدة والمنطق: بين جلال الوحي وسلطة العقل.

نتتبع في هذي السلسلة مراحل التطور الفكري على مر التاريخ في العلاقة بين العقيدة الدينية والمنطق. مقدِّمة: يُعتبر الإيمان والمنطق على حد سواء مصادر للسلطة حيث تكمن المعتقدات. المنطق: وهو بشكل عام عبارة عن مبادئ لإجراء تحقيق منهجي، الفكرية منها، ...

أكمل القراءة »

المنطق الأرسطي (الجزء الثاني)

المنطق الأرسطي

بعد ما تعرضنا في الموضوع السابق لمكونات وخصائص الأنظمة المنطقية، واستعرضنا معًا تاريخ بدايات المنطق، نصل معًا إلى أول نظام منطقي فى التاريخ، وهو المنطق الصوري لأرسطو الذى عرضه أرسطو فى كتابه الشهير (The Organon).ويسمى نظام أرسطوبـ(Term Logic). ويقوم هذا ...

أكمل القراءة »

أساسيات النظم المنطقية (الجزء الأول)

المنطق الأرسطي

المنطق هو  دراسة لطرق التفكير والاستدلال والإثبات السليمة؛ للوصول للحقيقة، أي كيف نفكر بطريقة صحيحة. وفي مقالنا هذا سنتعرض معًا  بنظرة عامة  أنواع المنطق وأنواع الاستدلال، ومفهوم النظم المنطقية، ومكوناتها وخصائصها، ثم نتعرف على بدايات ظهور المنطق. ينقسم المنطق إلى ...

أكمل القراءة »

النظام الجبري في المنطق (الجزء الخامس)

الجبر البولياني

بعد تعرضنا فى المرة السابقة لأفكار ليبنتز فى المنطق وكيف زاوج بين المنطق وقواعد الرياضيات المجرده متحررا من قواعد أرسطو في الإستنباط وكيف أكمل بولزانو التحرر من فلسفة المنطق الأرسطية، واضعا فلسفة متكاملة للمنطق الحديث. كانت الخطوة التالية هى وضع ...

أكمل القراءة »

فلسفة المنطق الحديث (الجزء الرابع)

4- فلسفة المنطق الحديث

تعرضنا في المرات السابقة للمنطق الأرسطي وعيوبه، وكيف فشل ليبنتز من تجاوزها رغم قربه الشديد؛ فظل المنطق الأرسطي رغم كل تلك العيوب النظام المنطقي الأوحد في أوروبا حتى جاء ديكارت واستطاع كسر قيود أرسطو في الفلسفة، حيث كان له الفضل ...

أكمل القراءة »

ليبينتز والمنطق الرياضي (الجزء الثالث)

ليبتنز

تعرضنا في الموضوع السابق للمنطق الأرسطى وأوضحنا النقد الموجه إليه فى العصور التي تلته وانتهينا إلى الحاجة لنقل طريقة الإستدلال المنطقية إلى الرياضيات لحل مشاكل الطريقة الأرسطية. وكان ليبنتز هو أول من وضع نظام منطقى، تتزاوج فيه الرياضيات مع المنطق. ...

أكمل القراءة »